“مجموعة إيلاف” تعرض خططها التطويرية في منتدى العمرة والزيارة

عين العالم – رشاد اسكندراني

 

تستعد “مجموعة إيلاف” الرائدة في مجال الضيافة، لطرح رؤيتها التطويرية في مجال خدمات الضيافة من خلال النسخة الأولى من منتدى العمرة والزيارة؛ الذي من المنتظر أن يعقد تحت رعاية وتشريف الأمير سلمان بن سلطان بن عبد العزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، في مركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة خلال الفترة من 22 إلى 24 أبريل الجاري.
وتستعرض “مجموعة إيلاف” خلال مشاركتها في المنتدى، أبرز خدماتها وفنادقها وخبراتها في مجال خدمة الحجاج والمعتمرين والزائرين على مدى 40 عامًا، حيث تمتلك مجموعة فنادق في مكة المكرمة والمدينة المنورة، ذات مواقع استراتيجية وخدمات مميزة.
وتسلِّط “إيلاف”، عبر منتدى العمرة والزيارة، الضوء على استراتيجيتها في تطوير مرافقها وتَميُّز خدماتها، وكذلك خططها التوسعية والمستقبلية التي تتضمن تمكين الكوادر الوطنية في قطاع السياحة والضيافة بالمملكة، وسعيها، خلال السنوات الخمس المقبلة، إلى افتتاح مجموعة من الفنادق في مختلف مناطق المملكة بين فئتي الأربع والخمس نجوم، والمحافظة على ما يُميزها من التميز التشغيلي، والجودة العالية للخدمات، بما يواكب ما تشهده المملكة من نهضة وتطور في القطاع السياحي، وتماشيًا مع رؤية السعودية 2030.
وأوضح الدكتور عادل عزت، الرئيس التنفيذي لـ”مجموعة إيلاف”، أن المنتدى يعدُّ فرصة للتواصل بين الخبراء والمسؤولين والعاملين في مجال خدمة المعتمرين والزائرين، وذلك من خلال حلقات النقاش وورش العمل والجلسات الحوارية. مؤكدًا أن “مجموعة إيلاف” سوف تقدم رؤيتها في تطوير خدمات هذا القطاع، مستندة في ذلك إلى تاريخها الطويل، ومبادئها الأساسية في هذا المجال، واستراتيجيتها الوطنية للمساهمة في تقديم كل ما يخدم المعتمرين والزوار ويثري تجربتهم في رحاب المملكة وأماكنها المقدسة.
يذكر أن “مجموعة إيلاف” من الشركات الرائدة في قطاع الضيافة على مستوى المنطقة، وتم تأسيسها قبل أكثر من 40 عامًا، وتمتلك فنادق في كلٍّ من مكة المكرمة والمدينة المنورة والرياض وجدة؛ بمواقعها الاستراتيجية وخدماتها المميزة للحجاج والمعتمرين، وتحظى المجموعة بمكانةٍ مرموقة دوليًا، لا سيما في الدول الإسلامية، في ظل ريادتها بتوفير خدمات الحج والعمرة؛ وفق أعلى معايير الكفاءة والجودة، كما تتميز بتقديم خدمات عالية الجودة، ولديها موظفون يتمتعون بمهارات عالية.