توقيت مكة المكرمة

مواضيعنا

تعاون بين ماستركارد و«Female Fusion» لتمكين رائدات الأعمال في إكسبو 2020 دبي تنظيم فعاليات لتبادل الخبرات والتواصل ضمن جناح المرأة في إكسبو 2020 دبي

عين العالم – رشاد اسكندراني

 

أعلنت ماستركارد، شريك تقنية المدفوعات الرسمي لإكسبو 2020 دبي، عن تعاونها مع شبكة «Female Fusion»، أكبر مجتمع لرائدات الأعمال في المنطقة، لتمكينهم من الاستفادة من الفرص التي يقدمها الملتقى الثقافي الأكبر في العالم.

وسيثمر هذا التعاون عن تنظيم مجموعة من الفعاليات المتخصصة لمشاركة الخبرات والتواصل ، والموجهة لرائدات الأعمال ، بهدف تثقيفهن وتمكينهن من تنمية شركاتهن وتوسيع نطاقها، ودمجها في الاقتصاد الرقمي سريع التطور. وصممت هذه الأنشطة لتعزيز دور المرأة في بناء عالم أفضل، وسيتم تنظيمها ضمن جناح المرأة في إكسبو 2020، بالتعاون «كارتييه». كما سيتم تنظيم ورش عمل افتراضية طوال فترة انعقاد إكسبو 2020 دبي على مدى ستة أشهر.

ومن المقرر أن تشارك مجموعة من الضيفات البارزات في هذه الفعاليات، بما في ذلك سارة  بيضون، المؤسسة والمديرة الإبداعية لشركة أزياء مهتمة بالمجتمع في لبنان؛ وإيوانا أنجيليداكي، المؤسسة المشاركة لتطبيق “انستاشوب”، وحليمة جوماني، مديرة في شركة لبيع المواد الغذائية بالجملة عبر الإنترنت، ومورين هول، المؤسسة والرئيسية التنفيذية لعلامة متخصصة بملابس السباحة. وستزوّد ورش العمل رائدات الأعمال بالمهارات المناسبة للتحول إلى العالم الرقمي وتنمية وتوسيع مشاريعهن ضمنه.

ووفقًا لمؤشر ثقة الشركات الصغيرة والمتوسطة في الشرق الأوسط وأفريقيا من ماستركارد، فإن شركات 81% من رائدات الأعمال في المنطقة لديها حضور رقمي، مقارنة مع 68% من نظرائهن من الرجال . وعلى مستوى الحضور الرقمي لرائدات الأعمال في المنطقة، تأتي منصات التواصل الاجتماعي في الصدارة (71%)، يليها الموقع الإلكتروني للشركة (57%).

وفي هذا السياق، قالت إنجوزي  ميغوا، نائب الرئيس الأول للشركات الرقمية في الشرق الأوسط وأفريقيا لدى ماستركارد: “نحن نسعى جاهدين لمواصلة العمل على تحقيق فرص متساوية للنساء والرجال حول العالم. اليوم، تمثل الإمكانات غير المستغلة لرائدات الأعمال أكبر الفرص الاقتصادية على مستوى العالم، حيث يمكنها أن تحفز مستويات غير مسبوقة من النمو بمجرد اغتنامها. ومن خلال التعاون مع شبكة «Female Fusion»، نرغب في الاستفادة من هذه الفرصة لمناقشة موضوعات ملحة تهمّ رائدات الأعمال عبر منصة إكسبو 2020 دبي العالمية، لنتمكن من إشراك هذه المجموعة الطموحة من النساء ودعم رحلة التحول الرقمي لأعمالهن”.

من جهتها، قالت جينيفر بلاندوس، الشريك الإداري لشبكة «Female Fusion»: “نعتقد بأن هناك فرصة مهمة للشركات الصغيرة والمتوسطة المملوكة للنساء للارتقاء بأعمالهن، سواء كان ذلك من خلال الاستفادة الكاملة من منصات التواصل الاجتماعي أو تعزيز كفاءة أعمالهم لتسير بسلاسة أكبر عبر الإنترنت أو حتى البيع عبر الإنترنت. ونحن فخورون بهذه الشراكة مع ماستركارد لنتمكن من تثقيف وتمكين شبكتنا من تعظيم إمكاناتها وتمهيد الطريق أمام النمو المستدام”.

وصرّحت هند العويس، نائب رئيس المشاركات الدولية في إكسبو 2020 دبي: “تم تصميم جناح المرأة في إكسبو 2020، بالتعاون مع كارتييه، للاحتفال بالتأثير الإيجابي الذي تحدثه النساء في العالم وفهم التحديات التي ما زالت تقف أمامهن. ويسعدنا أن تقوم ماستركارد، أحد شركائنا المتميزين، بتقديم هذه الفرصة المتميزة لمجتمع متزايد من صاحبات الأعمال. فعندما تزدهر المرأة، تزدهر الإنسانية”.

هذا وتعتبر شبكة «Female Fusion» المجتمع الأكبر والأكثر تفاعلًا لسيدات وقائدات الأعمال والسيدات الراغبات بإنشاء عملهن الخاص. وتوفر الشبكة الدعم لأكثر من 20,000 عضو من خلال فرص التعلم عبر الإنترنت والفعاليات المادية وفرص التواصل ومنتديات التواصل الاجتماعي وغير ذلك الكثير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *