التعاونية فيتالتي تشارك في رفع الوعي بأهمية الرياضة في ماراثون الرياض 2022

عين العالم

 

ساهمت شركة التعاونية للتأمين في رعاية ودعم ماراثون الرياض 2022، الذي نظمه الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، بدعم مباشر من وزارة الرياضة، وبرنامج جودة الحياة، والذي انطلق صباح أمس 5 مارس، من جامعة الملك سعود في الرياض، بمشاركة أكثر من 10 آلاف متسابق من الجنسين من مختلف الأعمار على مستوى الهواة والمحترفين، من داخل وخارج المملكة.

فقد شارك فريق التعاونية فيتالتي في سباقات ماراثون الرياض 2022، بقيادة الدكتور عثمان القصبي، الرئيس التنفيذي لقطاع التأمين الصحي والتكافل ومجموعة من موظفي الشركة. كما قامت برعاية عدد من أعضاء برنامج التعاونية فيتالتي من عملاء الشركة في الفئة البلاتينية والذهبية، تقديرًا لجهودهم التي حققوها في البرنامج ووصولهم لأعلى المؤشرات الصحية وتشجيعًا لهم على مواصلة اتباعهم نمط الحياة الصحي السليم.

وفي يوم الفعالية، شاركت التعاونية في نشر الوعي بأهمية الرياضة وممارسة الأنشطة الصحية عبر جناح التعاونية فيتالتي الذي زاره عدد كبير من المشاركين في فعاليات ماراثون الرياض، وتفاعلوا مع الأنشطة البدنية والنصائح التي قدمها فريق التعاونية فيتالتي.

هذا، وقد نظمت التعاونية فيتالتي حملة توعية داخلية وعلى حساباتها في وسائل التواصل الاجتماعي وموقعها الإلكتروني ركزت فيه على الدوافع والمنافع التي يحققها المشاركون في سباقات العدو خاصةً سباقات المسافات الطويلة والتي تشمل منافع صحية وبدنية وذهنية ونفسية واجتماعية.

وفي تعليقه على المشاركة في هذه الفعالية العالمية، قال الدكتور عثمان القصبي: “نهنئ الاتحاد السعودي للرياضة للجميع على النجاح المميز الذي حققه ماراثون الرياض، والذي جذب عددًا كبيرًا من المشاركين من كافة الفئات في منظومة تنافسية رائعة تركت أثرًا إيجابيًّا على صحة الجميع”.

وأوضح القصبي: “من خلال تواجدنا في ماراثون الرياض 2022 كرعاة ومشاركين عبر التعاونية فيتالتي، فإننا نقدم رسالة بأهمية ممارسة الرياضة، وتبني أسلوب حياة صحي ومتوازن، وتعزيز وعي المجتمع نحو هذه الأنشطة المهمة للصحة والعافية، وبما يتوافق مع أحد مستهدفات رؤية 2030، لزيادة نسبة الأشخاص في المملكة الذين يمارسون الرياضة مرة واحدة على الأقل في الأسبوع إلى 40٪ بحلول عام 2030″.

وأضاف القصبي:” أن الرؤية تهدف أيضًا إلى زيادة عمر المجتمع من 75 سنة إلى 80 سنة وذلك بتبني نمط حياة صحي، مشيرًا إلى أن برنامج التعاونية فيتالتي يوفر الأدوات والحوافز التي تشجع الأعضاء على اتباع نمط حياة صحي ونشط من خلال آليات وبرامج ومؤشرات مثبتة علمياً وهي الغذاء الصحي وممارسة الرياضة بمعدل 20 دقيقة يوميًّا وأخذ الكفاية من النوم ليلًا والابتعاد عن الضغوط النفسية قدر الإمكان والمحافظة على الفحوص الدورية كل 6 أشهر أو 12 شهر أو على الأقل مرة واحدة في السنة”.