اختبار توروس الجديدة كلياً: سيارة فورد الأكثر مبيعاً في الشرق الأوسط على مدى السنوات الخمس الماضية تثبت تحملها لحرارة الصيف المرتفعة

 عين العالم – رشاد اسكندراني

 

  • توروس الجديدة كلياً خضعت لاختبارات شاملة أجراها فريق تطوير المنتجات خلال فترة ذروة الصيف في منطقة الشرق الأوسط، كما هو الحال مع جميع سيارات فورد التي تم إطلاقها في المنطقة سابقاً
  • سيارة توروس تصل إلى المنطقة قريباً، وتتميز بتصميم حديث وجديد كلياً ومحرك فورد النموذجي EcoBoost بالإضافة الى مزايا مساعدة السائق التنافسية وخصائص الراحة المعززة

خضعت سيارة فورد توروس الجديدة كلياً لظروف اختبار صعبة في الشرق الأوسط قبل إطلاقها إلى المنطقة، على الرغم من أنه لم يتم الكشف عنها حتى الآن. وبغض النظر عن ارتفاع درجات الحرارة في الخارج، ستظل مقصورة فورد توروس مكاناً مريحاً بفضل الفحص الدقيق الذي خضعت له السيارة قبل وصولها إلى الأسواق.

 

وبهذا الصدد، صرّح زياد دلالة، المدير العام لقسم تطوير المنتجات لدى مجموعة فورد للأسواق العالمية: “يعد اختبار توروس الجديدة كلياً في الأجواء القاسية أمر مهم جداً لتوفير الراحة لعملائنا وضمان سلامتهم. فالغبار والرمل يمكن أن يتسببا في إحداث فوضى في الأجزاء الداخلية للمحرك ومكونات التعليق لأنهما يسرَعان تآكل الأجزاء المتحركة، كما تؤثر الحرارة الشديدة سلباً على السيارة. وسيتعين أن تعمل سيارة توروس بجهد أكبر في هذه البيئة مما قد تضطر إليه في ظروف أكثر سلاسة. ويضمن اختبارنا لمحرك توروس وناقل الحركة ومجموعة القيادة وأنظمة التبريد تلبيتها لمتطلبات منطقة الشرق الأوسط”.

وتمتلك شركة فورد مجموعة شاملة من مرافق الاختبار حول العالم، والتي تضع المركبات في ظروف تتراوح بين أقصى الدرجات إلى الظروف العادية. وتمّ إختبار سيارة توروس الجديدة كلياً في كلّ من تايلاند والهند وأستراليا والصين (حيث تمّ تصنيعها)، وتم وضع سيارات فورد تحت الاختبار للتأكد من أنها بُنيت وفقاً لمعايير فورد العالمية والصارمة.

وبالنسبة للحرارة الشديدة في الشرق الأوسط، يتمتع الفريق الهندسي في قاعدة تطوير منتجات فورد في دبي بإمكانية اختبار سيارة توروس الجديدة في درجات الحرارة المحيطة التي تصل إلى 50 درجة وفي ظل ظروف العالم الحقيقي، على عكس أي مكان آخر حول العالم.

شعبية توروس في الشرق الأوسط

تمتعت سيارة السيدان الرائدة من فورد بشعبية غير مسبوقة خلال السنوات الأخيرة، كونها السيارة الأكثر مبيعاً لدى فورد في منطقة الشرق الأوسط على مدى نصف عقد من الزمن، وذلك بفضل تصميمها الجديد والجريء الذي يضمن استمرارها في تحقيق النجاح. وكان أداء توروس على المستوى الإقليمي العام الماضي جيداً بشكل خاص في فئة سيارات الصالون متوسطة الحجم في دولة الإمارات العربية المتحدة، مع نمو ملحوظ بنسبة 527% على أساس سنوي لهذه السيارة. أما في المملكة العربية السعودية، ارتفعت المبيعات بأكثر من 73% في جميع أنحاء المملكة، بينما شهدت الكويت زيادة بنسبة 125%. وفي الوقت نفسه، سجلت عُمان ارتفاع بنسبة (63%) والبحرين بنسبة (42%).

وبفضل تميزها بفتحة السقف البانورامية وخيارات حجم العجلات الثلاثة ومحرك EcoBoost القوي والفعال سعة 2.0 لتر مع ناقل حركة أوتوماتيكي يشمل ثماني سرعات ويتم تشغيله بواسطة ناقل حركة دوار معاصر على الكونسول الوسطي، ستوفر توروس المزيد لمحبي سيارات السيدان متوسطة الحجم. وتشمل تقنيات مساعدة السائق على التحكم التكيّفي بثبات السرعة ونظام تجنب الاصطدام ونظام النقطة العمياء لرصد المركبات التي لا يراها السائق، كما تمتلك في الداخل منافذ الشحن اللاسلكي وشاشة مركزية رائعة مقاس 13.2 بوصة مع خاصية Apple Car Play وAndroid Auto، إلى جانب 8 شاشات رقمية مقاس 8 بوصة، ستضمن تلبية احتياجات عشاق التقنيات المتطورة.

 

ستصل سيارة فورد توروس الرائدة في فئتها والجديدة كلياً إلى صالات العرض في الشرق الأوسط قريباً، وستتمتع بتصميمها الحديث الجديد كلياً ومحركها التوربيني القوي واللمسات الفريدة والتقنيات المميزة.