تصميم متطور يتوافق مع التقنيات الذكية والميزات الملائمة للعائلة: تعرّف على فورد تيريتوري الجديدة كلياً

 

  • استوحي تصميم سيارة فورد تيريتوري من فلسفة التصميم الجديدة “الطاقة التقدمية في القوة”
  • تركز هذه الفلسفة ثلاثة مبادئ أساسية للتصميم هي: الوجود القوي والرشاقة والاستجابة
  • تتميز تيريتوري الجديدة كلياً بمقصورتها الداخلية الرحبة والفاخرة والمجهزة بأحدث التقنيات

 

عين العالم – رشاد اسكندراني

14 نوفمبر 2022: أطلقت فورد الشرق الأوسط اليوم تيريتوري الجديدة كلياً، السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات تتسع لخمسة ركاب. وتتميز تيريتوري الجديدة كلياً بحضورٍ طاغٍ كما تم تجهيزها بأحدث التقنيات الذكية في هذا القطاع.

رافي رافيشاندران، المدير التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط لدى فورد، صرّح بقوله: “تصميم فورد تيريتوري الجديدة كلياً يستقطب العملاء الشباب ومحبي التقنيات الحديثة. ويتميز التصميم الحديث بتجهيزات تقنية متقدمة توفر تجربة عصرية ومميزة للعملاء.”

من جهته، قال ماوريتسيو توكو، كبير مصممين فورد تيريتوري: “عند تصميم السيارة، ركزنا على هذه المبادئ لشعورنا بأنها مهمة لعملائنا، وهي تتلخص في أن يكون للسيارة حضور قوي على الطريق، وإحساس بالرحابة في الداخل، وتقدم تقنيات ذكية كجزءٍ أساسي من تصميمها.”

وأضاف توكو: “طورنا فورد تيريتوري بالاعتماد على فلسفة التصميم الجديدة “الطاقة التقدمية في القوة” من فورد. وتم تصميمها لجذب العملاء العصريين ولتوفر لهم إحساساً بالوجود القوي والرشاقة والاستجابة، مع مقصورتها الداخلية الرحبة والتقنيات الذكية مدمجة بسلاسة في التصميم”.

صُممت تيريتوري من قبل استديو فورد للتصميم في ملبورن بأستراليا، وقد تم اختبار وتطوير هذه السيارة الجديد كلياً في العديد من الأسواق العالمية.

تجدر الإشارة إلى أنّ تطوير فورد تيريتوري جرى بالتعاون مع شركة جيانغلينغ موتورز الشريكة في المشروع. وتتميز السيارة بحضور قوي وإتقان فائق، مع التصميم الداخلي الواسع والمرن والمعزز بأحدث التقنيات التي يترقبها العملاء.

فلسفة “الطاقة التقدمية في القوة” في تصميم تيريتوري

جرى وضع تصوّر لسيارة فورد تيريتوري من خلال اعتماد فلسفة التصميم الجديدة من فورد “الطاقة التقدمية في القوة”، والتي تستند إلى التراث الغني للعلامة التجارية وتصميماتها المميزة. وتجسد هذه الفلسفة ثلاثة مبادئ أساسية للتصميم هي: الحضور القوي والرشاقة والاستجابة.

ويعزز الخط الجانبي العلوي الممتد من الأمام إلى الخلف القوة والطاقة التقدّمية للغة التصميم المعاصر في فورد تيريتوري الجديدة كلياً. وتؤكد العناصر الموجودة في هيكل السيارة ومؤخرتها على التصميمات المعلّقة ثلاثية الأبعاد، والتي تمثل رشاقة وطاقة هذه السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات وصغيرة الحجم. وتركّز تقنية الإضاءة المبتكرة للمصابيح الخلفية على التطور والتقدم المعاصرين في أحدث طرازات فورد.

وتابع توكو، “تظهر اللمسات المميزة على الواجهة الأمامية لسيارة فورد تيريتوري من بدايتها وحتى نهايتها، حيث زُودت السيارة بشبكة أمامية مدمجة مع مصابيح تعمل في ضوء النهار بتقنية LED، مما يعزز صلابتها وقوتها ويضيف لها مظهراً أكثر تميز وقوة. ”

ويتميز التصميم الجانبي لتيريتوري الجديدة كلياً باللمسات الرياضية. حيث تضفي الخطوط الجانبية الحادة على هيكل السيارة التي تمتد تحت خط الحزام والظهر القوي جمالية ديناميكية وإحساساً بالرشاقة والسرعة. كما يوفر السقف البانورامي الكامل مظهراً انسيابياً أكثر للسيارة.

وأضاف توكو، “كان هدفنا من تصميم تيريتوري الجديدة كلياً ابتكار شكل قيادي يعبر عن الطاقة والقوة، إلى جانب التركيز على توفير الراحة والرحابة للركاب. تمنح الخطوط القوية في تصميم الواجهة الأمامية الكاملة للسيارة حضوراً واثقاً ومميزاً”.

مقصورة داخلية يمزج بين قمة الإتقان وأحدث التقنيات المتقدمة

عمل المصممون على بناء المقصورة الداخلية لسيارة فورد تيريتوري الجديدة كلياً لتوفر الرحابة والحداثة، حيث تم دمج أحدث التقنيات الذكية بسلاسة في تصميمها.

وزودت المقصورة الداخلية بشاشة نظام المعلومات والترفيه البانورامية التي تتمتع بمجموعة أدوات رقمية عالية الدقة وبقياس 12.3 بوصة، بالإضافة وشاشة مركزية تعمل باللمس قياس 12.3 بوصة. توجد شاشة نظام المعلومات والترفيه الأفقية في لوحة العدادات الانسيابية، ويمكن تشغيلها بلمسة من المستخدم أو عبر القرص الدوار في الكونسول الوسطي، مما يساعد على التخلص من الفوضى في المقصورة الداخلية عن طريق التحكم بالعديد من وظائف السيارة من خلال الشاشة.

وتظهر في المقصورة الداخلية خطوط أفقية قوية تؤكد رحابتها، كما تبرز الحشوات المغلفة الناعمة إلى جانب الدرزات واللمسات الفنية الإحساس بالطبقات، مما يساهم في توفير بيئة عصرية ذكية ودافئة.

ويوفر تصميم الكونسول المركزي ذو الطبقتين إمكانية شحن الهاتف لاسلكياً، فضلاً عن توفير مساحات تخزين للأشياء الصغيرة والمتوسطة والكبيرة. بالإضافة إلى ذلك، تم تخصيص مساحة لحقائب اليد أو الأشياء الأخرى، وتجهيز السيارة بأكثر من 20 مساحة تخزين واسعة، بالإضافة إلى صندوق خلفي بسعة 448 لتراً، مما يتيح للركاب استخدام مساحات التخزين بمرونة في جميع أنحاء السيارة.

وتمّ تصميم المقصورة الداخلية بتدرجات ألوان قوية ومتناسقة تبرز تناغم اللون الأزرق مع الخشب الداكن. كما أن الجمع بين خيارات اللون الأبيض وخيارات الألوان الأخرى يخلق تبايناً جمالياً فريداً في تصميم المقصورة الداخلية.

ومن جانبها، قالت إميلي لاي، مديرة الألوان والمواد لسيارة فورد تيريتوري: “أردنا أن تقدم المقصورة الداخلية لفورد تيريتوري الجديدة كلياً شعوراً بالرحابة والفخامة والأناقة. لقد نجحنا في تحقيق ذلك من خلال تصميم لوحة العدادات على كامل لوحة قيادة السيارة، إلى جانب تجهيزها بمجموعة العدادات الرقمية عالية التقنية وشاشة اللمس المقصورة الرحبة والمواد الناعمة”.

وتأتي السيارة الجديدة كلياً بسبعة خيارات للألوان الخارجية، بما في ذلك الأسود، والأزرق المعدني، والأبيض المعدني، والأحمر الياقوتي المعدني، والبني المعدني، والفضي المعدني، والأبيض اللؤلؤي البلّوري. بينما تتوفر المقصورة الداخلية بألوان داكنة في إصداري أمبيانت وترند، وباللون الرمادي الفاتح لإصداري ترند وتيتانيوم، وسيكون اللون الأزرق Peacock حصرياً لإصدار تيتانيوم. ويحتوي كل من إصداري أمبيانت وترند على مقاعد من قماش الفينيل، بينما يأتي إصدار تيتانيوم بمقاعدٍ مكسوة بالجلد.

تتوفر فورد تيريتوري الجديدة كلياً للبيع في معظم صالات عرض فورد في الشرق الأوسط.