قصر الحمراء التابع لمجموعة بوتيك في رحلة معمارية

عين العالم – رشاد اسكندراني

 

تعلن مجموعة بوتيك شركة الضيافة المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، التي تهدف إلى تطوير وإدارة وتشغيل سلسلة من القصور التاريخية والثقافية الشهيرة في المملكة وتحويلها إلى فنادق بوتيك فائقة الفخامة عن شراكتها مع كل من شركة التصميم المعماري العالمية “OBMI” كـمعماري رئيسي ، و المصمم الداخلي الفرنسي الشهير جاك جارسيا كـمصمم داخلي لقصر الحمراء في جدة – المملكة العربية السعودية.

ليأخذ القصر نمطاً فريداً يمنح ضيوفه لمحة فريدة عن تاريخ القصر بشكل عصري فاخر ، بدءاً من الهندسة المعمارية الرائعة إلى التصاميم الداخلية ذات الطابع الحجازي،  ليكون القصر عاكساً لتراث وتقاليد المملكة العربية السعودية.

شيّد قصر الحمراء في الستينيات، ليكون مقر إقامة الملك فيصل بن عبد العزيز، ولكن فور اكتماله، تم تحويلة الي قصر ضيافة ملكي بناءً على طلبه، ليصبح القصر المقر الرسمي الذي تستقبل فيه المملكة ضيوفها الكرام. قدم قصر الحمراء في سالف عصره مناسبات دولية ومآدب ملكية، كما استضاف القصر شخصيات دولية بارزة من رؤساء للدول العربية والإسلامية والعديد من قادة العالم مثل ريتشارد نيكسون وديانا أميرة ويلز والملك تشارلز الثالث.

يقع القصر على واجهة كورنيش جدة، ويعكس مزيجًا رائعًا من الإلهام المعماري التقليدي المُستوحى من  العمارة  الاسلامية والحجازية مع بعض العناصر الكلاسيكية. يمكن رؤية هذه التأثيرات في بوابات القصر المقوسة، والأسقف والواجهة المصنوعة من حجر الرياض، وهو حجر جيري ذو لون رملي تم استخراجه في المملكة.

أوضح مارك ديكوتشينيس، الرئيس التنفيذي لمجموعة بوتيك: “يُعد منح عقود التصميم المعماري والداخلي لشركات عالمية خطوة مهمة وأساسية في تطوير المشروع وفقاُ لأعلى معايير الجودة والاستدامة، ونتطلع للعمل مع شركة “OBMI” والمصمم جاك جارسيا لتحقيق ذلك مع مراعاة أهمية الحفاظ على الهوية الثقافية والإرث العريق الذي يحمله قصر الحمراء”.

مضيفاً، دوغلاس كيوليق الرئيس التنفيذي لشركة “OBMI”: ” نسعد بالشراكة مع مجموعة بوتيك لتولي مهمة التصميم المعماري لتطوير قصر الحمراء الذي يعد أحد أهم معالم الضيافة في المملكة. وستُراعي تصاميمنا الحفاظ على هوية القصر الأصلية والمستوحاة من الطراز الحجازي كأحد روافد العمارة العربية الإسلامية، مع إضفاء لمسات حديثة من خلال الاهتمام بأدق التفاصيل التي تميز الهوية الحضارية لمدينة جدة.”

فيما قال المصمم الفرنسي الشهير، جاك جارسيا: “تم استلهام التصميم من مصدرين أساسيين وهما  العمارة الإسلامية الحالية للقصر وأصالة جدة التاريخية بعمارتها الحجازية، وأدى ذلك الي مزيج بين سحر الأناقة الشرقية وبريق الألوان والظلال بشكل يبرز الجمال الأصيل لهذة التحفة الفنية العريقة “.

الجدير بالذكر أن مجموعة بوتيك تعمل على تجديد قصرين آخرين بجانب قصر الحمراء في جدة وهما قصر طويق والقصر الأحمر في الرياض، لتقوم بتحويلها بالكامل إلى فنادق فائقة الفخامة، بما يمنح الضيوف تجربةً استثنائية تحتفي بالثقافة وتاريخ المملكة.