وعدت بعنصر جديد ومؤثر في رالي العام المقبل ميتسوبيشي العيسائي تشيد بتجربة فرقها الأولى في رالي جميل الملاحي للسيدات

عين العالم – رشاد اسكندراني

 

نجحت الفرق الثلاثة التي شاركت بها شركة العيسائي للسيارات وكلاء سيارات ميتسوبيشي موتورز في المملكة في رالي جميل الملاحي للسيدات الذي اختتم مؤخراً، في المنافسة حتى الأمتار الأخيرة من السباق على الرغم من أنها التجربة الأولى لكافة المتسابقات المشاركات في فرق ميتسوبيشي العيسائي والتي ضمت فريق أمواج الغربية الذي تكوّن من القائدة هتون بخاري وملّاحتها على متن سيارة L200 “ديزل”، وفريق الموج الأزرق ويتكوّن من القائدة هداية القرني والملّاحة لبنى الشهري على متن سيارة مونتيرو سبوت “ديزل”، وفريق أمواج نجد ويتكوّن من القائدة بشاير الصقر والملّاحة نورا الجعيلان على متن أيضاً سيارة مونتيرو سبورت “بنزين”، وأشرف على الفرق المشاركة الأستاذ عبدالله الغامدي مساعد مدير العمليات لشؤون الفروع في شركة العيسائي للسيارات، وساند الفرق المشاركة فريق دعم فني جهّزته الشركة لمرافقة الفرق طيلة فعاليات الرالي.

من جهته أكد  الأستاذ عبدالله الغامدي مساعد مدير العمليات لشؤون الفروع  بأن الفرق المشاركة نجحت في تقديم نفسها بصورة جيدة على الرغم من أنها تعتبر أول مشاركة لهم في سباق من هذا النوع، حيث تم اختيارهن جميعاً من منسوبات الشركة بهدف بناء قاعدة جديدة من المتسابقات تكون نواة للمستقبل الذي سوف تسعى من خلاله الشركة إلى المنافسة بشكل أكبر وبطموح لتحقيق مراكز متقدمة، وأضاف قائلاً: حرصنا في شركة العيسائي للسيارات على دعم رياضة السيارات النسائية خلال الأعوام الماضية من خلال رعاية عدد من الفرق، وفي هذا العام قررنا المشاركة بفريق من المتسابقات الجديدات على هذه الرياضة واللاتي نطمح بأن ينمو معهن طموحنا نحو المنافسة على المراكز الأولى بإذن الله خلال الأعوام المقبلة، فقد تم الاستفادة من هذه التجربة وسيتم دراسة كافة الإيجابيات والسلبيات لوضعها في عين الاعتبار عند التجهيز للمشاركات القادمة.

وكشف ” الغامدي ” بأن البطولة المقبلة سوف تشهد انضمام سيارة L200 الجديدة – الجيل السادس الجديد كلياً والذي سيتم طرحه قريباً في الأسواق السعودية.