كيف تتفوق “من الكلاسيكية” J7 على سيارة لاند روفر إيفوك

عين العالم – رشاد اسكندراني

 

عند مناقشة نماذج الطرق الوعرة، تقف لاند روفر كعلامة تجارية كلاسيكية لا مفر منها، ومع ذلك، مع استمرار سوق السيارات ذات الدفع الرباعي في التنوع، تظهر القوى الصاعدة بشكل بارز، مما يتحدى الهيكل “الكلاسيكي” للسوق وتجربة المنتج من خلال إعادة هيكلة شاملة لسلسلة القيمة.

ومن بين هذه العلامات التجارية، برزت علامة جايكو (JAECOO) الجديدة للدفع الرباعي، مثل الحصان الأسود، التي تستهدف بشكل مباشر قوة منتجات لاند روفر، وخلال إطلاق أول طراز دفع رباعي متحضر عند جايكو وهو “J7″، فقد شنت تحديًا مباشرًا ضد طراز لاند روفر إيفوك.

“مجهزة بالكامل” لتجربة قيادة مثالية

من حيث التصميم العام، تشترك J7 ولاند روفر إيفوك في العديد من أوجه التشابه في أساليبهما الفنية. سواء كان ذلك في استخدام الخطوط الموجزة أو المستقيمة، أو تصميم المحيط الزاوي والقوي، أو التفاصيل مثل مقابض الأبواب المخفية والسقف العائم، فإن كلا الطرازين يعكسان مستوى عالٍ من التصميم الراقي، مما يخلق شعورًا بالانتماء المشترك.

ففي النهاية، كانت شركة جايكو  في شراكة مشتركة مع لاند روفر لسنوات عديدة، حيث اكتسبت خبرة غنية في مجال التصميم والبحث والتطوير وأنظمة التصنيع. وعلاوة على ذلك، عمل فريق من المصممين والمهندسين على الـ J7 أيضًا مع لاند روفر أثناء خدمتهم لعلامة جايكو.

ومع ذلك، بالمقارنة مع التصميم التقليدي الكلاسيكي للقيادة في الطرق الوعرة لإيفوك، يظهر J7 بمظهر أكثر تقليديًا ورقيًّا، متوافقًا أكثر مع المطالب الجمالية للعصر الجديد. الشبكة الكبيرة ذات الشلال السداسي الكبير المقترنة بمصابيح أمامية مجزأة بتقنية LED تعطي J7 واجهة أمامية جريئة وقوية.  الخط الجانبي البسيط والمرتفع الممتد إلى الخلف، مع إضافة المصابيح الخلفية بتقنية LED ذات المصفوفة الكريستال، مما يخلق تأثيرًا عريضًا للهيكل يمكن مقارنته بالسيارات الفاخرة. هذا الجمع بين التصميم التقليدي والجماليات الخاصة بالقيادة في الطرق الوعرة يعزز سحر وجاذبية (J7) الفريدة.

من الداخل، تعتمد كلتا السيارتين أسلوبًا صناعيًا بسيطًا، حيث تحافظ إيفوك على المظهر الأرستقراطي التقليدي، بينما تعرض الجي سفن (J7) قدراتها في الأجواء التكنولوجية.  تحتوي قمرة القيادة الذكية لـ J7 ليس فقط على شاشة سماء نادرة بحجم 14.8 بوصة في فئتها، وكاميرا بانورامية بزاوية 540 درجة، وشاشة عرض رأسية جديدة W-HUD فحسب، ولكنها تحسن أيضًا سرعة الاستجابة وسلاسة نظام التشغيل وقدرته على اتخاذ القرارات، بفضل القوة الحسابية لشريحة الأداء العالي 8155، مما يتيح التفاعل المتعدد الوسائط.

من حيث التجربة الذكية، يتخلّف إيفوك قليلاً بالفعل. بالإضافة إلى الحاجة إلى تحديد بعض التكوينات في النماذج الرئيسية لإيفوك، فإن تجربة قمرة القيادة في إيفوك لا تزال تعتمد على خدمات السيارات التقليدية وتفتقر إلى القدرة على التفاعلات الذكية المتقدمة و متعددة الوسائط. علاوة على ذلك، من حيث الميزات العملية مثل الشحن اللاسلكي، فإن الشاحن اللاسلكي بقوة 50 واط في J7، من حيث قوة الشحن أو تبديد الحرارة، يظهر تفوقه بوضوح على جهاز الشحن ذو الطاقة المنخفضة في إيفوك.

بالإضافة إلى ذلك، من حيث الراحة المكانية، على الرغم من أن قواعد العجلات قابلة للمقارنة، إلا أن طول هيكل J7 البالغ 4500 مم وارتفاع هيكله البالغ 1680 مم،  ووجود القناة المركزية المسطحة في الجزء الخلفي يوفر بلا شك ميزة في العمق المكاني، مما يوفر تجربة قيادة أكثر اتساعًا وراحة داخل المقصورة.  إن استخدام الزجاج العازل للصوت ذو الطبقة المزدوجة والمواد العازلة للصوت واسعة النطاق داخل J7 يعزز بشكل إضافي الهدوء العام.

“الأساسية” المذهلة، حماية رحلة القيادة على الطرق الوعرة

في الواقع، المنافسة بين سيارات الدفع الرباعي للطرق الوعرة تعتمد بشكل لا يتجزأ على أدائها الفعلي في الطرق الوعرة.  في هذا الميدان، يعتمد (J7) نظامًا ذكيًا للدفع الرباعي يشبه تمامًا نظام إيفوك. بالإضافة إلى ذلك، في مؤشرات قابلية المرور المختلفة مثل زاوية الاقتراب، وزاوية المغادرة، ارتفاع الأرضية، وعمق العبور في الماء، تتوافق سيارة J7 مع إيفوك خطوة بخطوة، وهذا يدل على أن كلتا المركبتين تشتركان في قدرات الدفع الرباعي الفعالة على حد سواء للتغلب على التضاريس الصعبة في جوهرهما التكنولوجي.

بناءً على هذا الأساس، ومن أجل المنافسة الشاملة لنظام الاستجابة لجميع التضاريس (ATRS) من لاند روفر، قامت جايكو بتطوير نظام ARDIS (النظام الذكي للقيادة على جميع الطرق) الجديد. يزود هذا النظام سيارة J7 بالقدرة على اجتياز سبعة سيناريوهات قيادة متميزة، بما في ذلك حقول الرمال والطين والثلوج، متجاوزًا أوضاع القيادة الخمسة التي توفرها سيارة إيفوك.

علاوة على ذلك، مع دمج نظام الكبح الذكي IPB من Bosch، يمكن لنظام ARDIS في J7 تشغيل الدفع الرباعي على الفور في غضون 0.1 ثانية.  تجلب هذه الميزة ثماني مزايا أساسية، بما في ذلك التكامل العالي، والكبح السريع، وعدم التلاشي، مما يعزز بشكل كبير سلامة J7 وراحة القيادة، وبالتالي، في بعض الجوانب، قد تتجاوز قدرة J7 على التعامل مع ظروف الطرق المعقدة قدرة “قريبتها” إيفوك.

تعتبر السلامة موضوعًا دائمًا في عالم السيارات، وهو مجال يتم فيه تصميم كلا الطرازين بناءً على “معايير السلامة العالمية من فئة الخمس نجوم”.  ومع ذلك، لديهم نقاط القوة والضعف الخاصة بهم في معايير فنية محددة، على سبيل المثال، في حين أن قوة جسم J7 البالغة 23,000 نيوتن/درجة مئوية تتجاوز بكثير قوة سيارة الدفع الرباعي الحضرية النموذجية، إلا أنها أقل قليلاً من 31,300 نيوتن/درجة مئوية في سيارة إيفوك، على العكس من ذلك، فإن نتيجة J7 البالغة 5.11 تفوق 4.9 التي حصلت عليها إيفوك.

لبناء نظام شامل لحماية السلامة، تعتمد (J7) بشكل مبتكر على هيكل كبسولة فضائية ممتص للطاقة مع خمسة عناصر طولية وثلاثة عناصر عرضية.  أكثر من 80% من السيارة مغطاة بالفولاذ عالي القوة.  بالإضافة إلى ذلك، فهي مجهزة بما يقرب من 20 ميزة ADAS (نظام مساعدة السائق المتقدم)، مما يوفر نطاقًا أوسع من ضمانات السلامة مقارنةً بوظائف إيفوك التي يبلغ عددها نحو 12 وظيفة.

لا يمكن إنكار أن لاند روفر كانت دائمًا “الملك الغير المرئي” في مجال القيادة في الطرق الوعرة.  ومع ذلك، في عصر الانتقال الحالي من القديم إلى الجديد، لم يعد المستهلكون، وخاصة النخبة الجديدة، موالين بشكل أعمى للأساطير القديمة للعلامات التجارية القديمة، وفي هذا السياق، فإن وصول جايكو، العلامة التجارية التي تجسد جوهر “من الكلاسيكية إلى ما بعد الكلاسيكية”، يبشر ببدء فصل مثير للاهتمام في ملحمة مركبات الطرق الوعرة.

jaecoo_ksa#