عيد الأضحى المبارك: ثلثا المستهلكين السعوديين (67%) يفضلون بطاقات الهدايا على الهدايا التقليدية

 

  • أربعة من كل خمسة (78%) عاملين في المملكة يفضلون الحصول على بطاقات هدايا من أصحاب العمل بدلاً من هدايا الشركات التقليدية
  • 77% من المواطنين السعوديين و78% من الموظفين المقيمين يفضلون بطاقات الهدايا على مكافآت الشركات التقليدية

 

عين العالم – رشاد اسكندراني

15 يونيو 2024: مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، كشفت دراسة حديثة أصدرتها شركة “يو جوت أجيفت” YOUGotaGift، بالتعاون مع شركة أبحاث السوق “يوجوف”، أن المستهلكين في المملكة العربية السعودية يميلون إلى بطاقات الهدايا الإلكترونية والرقمية التي تجمع بين مفهوم “العيدية” التقليدية والاحتياجات الحديثة للراحة والمرونة والتخصيص. وأفاد ثلثا المستهلكين في المملكة (67%) بأنهم يفضلون تلقي بطاقات الهدايا على الهدايا التقليدية. علاوةً على ذلك، يفضل 68% من المواطنين السعوديين تلقي بطاقات الهدايا على الهدايا التقليدية، فيما يعد نتيجة مهمة ذات تأثير كبير على أصحاب العمل والعلامات التجارية على حد سواء .

 

شهدت شركة “يو جوت أجيفت” YOUGotaGift، الرائدة في مجال بطاقات الهدايا الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، زيادة ملحوظة في الطلب على بطاقات العيدية الإلكترونية على أساس سنوي منذ عام 2022. ويعكس هذا النمو توجهاً عاماً للمستهلكين نحو اعتماد الحلول الرقمية التي توفر الراحة وتضفي لمسة شخصية على الهدايا. وفي إطار سعيها لفهم تفضيلات المستهلكين بشكل أفضل، تعاونت الشركة مع “يوجوف”، المجموعة الدولية المتخصصة في تكنولوجيا البيانات والتحليلات البحثية عبر الإنترنت، لإجراء استطلاع عبر الإنترنت لأكثر من 1000 مشارك في السعودية.

 

 

وفي هذا السياق، قال حسين مكية، الرئيس التنفيذي لشركة “يو جوت أجيفت” YOUGotaGift: “”لقد زادت شعبية وانتشار بطاقات الهدايا على مدار السنوات الماضية، نظراً لمرونتها وسهولة استخدامها وملاءمتها للمستهلكين والشركات على حد سواء. وتقدم هذه الدراسة الجديدة معلومات قيمة حول تغير تفضيلات بطاقات الهدايا لدى المواطنين السعوديين والمقيمين، مما يدل على وجود رغبة قوية لخيارات الهدايا الرقمية المبتكرة التي توفر المرونة وحرية الاختيار”.

 

وبالنسبة للشركات، كشفت الدراسة عن وجود فرص جديدة لإعادة تشكيل تجربة الموظفين من خلال تغيير طريقة مكافأتهم وتحفيزهم. وأظهرت الدراسة أن أربعة من كل خمسة (78%) موظفين في السعودية يفضلون بطاقات الهدايا على هدايا الشركات التقليدية. وينطبق هذا على المواطنين السعوديين (77%) والمقيمين (78%). وأبدت الموظفات تفضيلاً أقوى لتلقي بطاقة الهدايا (81%) مقارنة بالموظفين الذكور (76%). ومع تقدم الموظفين في حياتهم المهنية، يصبح اختيار المكافآت أكثر أهمية، حيث أظهر 82% من الموظفين الذين يتقاضون راتباً أكثر من 5,000 ريال شهرياً تفضيلاً أكبر لبطاقات الهدايا.

 

كما أكد الاستطلاع ارتفاع شعبية بطاقات الهدايا في المملكة، مشيراً إلى أن 61% من المستهلكين في المملكة العربية السعودية قاموا بشراء أو تلقي بطاقة هدايا خلال الأشهر الستة الماضية أو أكثر، بينما أشار 37% منهم إلى قيامهم بشراء أو تلقي بطاقة هدايا خلال الأشهر الستة السابقة فقط.

 

وقد تطرق الاستطلاع إلى مختلف القطاعات الديموغرافية، وكشف عن الفروقات الدقيقة في تفضيلات بطاقات الهدايا. ويفضل 69% من المستهلكين في المملكة الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و44 عاماً بطاقات الهدايا على الهدايا التقليدية، في حين يفضل 61% ممن تزيد أعمارهم عن 45 عاماً بطاقات الهدايا على الهدايا التقليدية. ووجد الاستطلاع أن الإقبال على بطاقات الهدايا كان واضحاً بشكل خاص بين الإناث (69%)، والأفراد المتزوجين الذين لديهم أطفال (71%)، والمهنيين العاملين (71%).

 

ومع استمرار قطاع بطاقات الهدايا في نموه العالمي السريع، مدفوعاً بتغير تفضيلات المستهلكين والراحة التي لا مثيل لها للحلول الرقمية، تقف “يو جوت أجيفت” YOUGotaGift في طليعة هذا التحول. وتعمل YOUGotaGift، المنصة الرائدة لبطاقات الهدايا الرقمية، على تمكين الشركات والأفراد على حدٍ سواء من تقديم تجارب لا تُنسى في الهدايا والمكافآت الشخصية من خلال كتالوجها المنسق بدقة لبطاقات الهدايا الرقمية والمادية من العلامات التجارية المرموقة عبر مختلف الأسواق على المستوى الإقليمي.